logo-01

نَظرَةٌ إلی الشَرِکَةِ الصِّناعیَّةِ الغِذائیّةِ بِإسمِ آرمان کُلدشت (بَقاء)
إنَّ شَرِکَةَ آرمان کُلدشت مَعَ العَلامَةِ التِّجاریَّةِ (بَقاء) قَد اَسِّسَت سَنَةَ 1372 عَلی شَکلِ السَّهامِ الخاصِّ وَ قَد ثَبَتَ فی دائرَةِ إثباتِ الشَّرَکاتِ وَ الجَمعیّاتِ غیرِ التِّجاریَّةِ بِرَقَمِ 7803 فی بَلدَة صِناعیَّة شهید رجائی بِتَبریز. فی هذهِ السَّنَةِ قَد بَدَأت الشَّرِکَةُ بِالعَمَلِ مَعَ إنتاج عَصیرِ اللِّیمونَ. ثُمَّ تَنَوَّعَتِ المَحاصیلُ وَ قَد بادَرَت الشَّرِکَةُ بِإنتاجِ أنواعِ المَکبوسِ بِالسُّکَّرِ وَ المُخَلَّلِ وَ قِس عَلی هذا. فی بِدایَظِ الأمرِ قَد بَدَأت هذهِ الشَّرِکَةُ نَشاطَها الإنتاجیَّ بِیَدِ 12 عاملاً ثُمَّ تَوسَّعَت هذهِ المَجموعَةُ و فی وَقتِ الرّاهِنِ یَعمَلُ أکثَرُ مِن 200 عاملٍ خَبیرٍ فی الأقسامِ المُختَلِفَةِ لِلإنتاجِ وَ البَیعِ.
مِن أجلِ تَکاثُرِ مقدارِ الإنتاجِ وَ تَنوّعِ المَحاصیلِ قَد أسَّسَت هذهِ الشَّرِکَةُ فَرعاً حَدیثاً قَد وَقَعَ فی البَلدَة الصِّناعیَّة تبریز 4 ( التَّقنیاتُ المُتَقَدَّمَة ) مَعَ مُلاحَظَةِ اُصولِ gmp و المُواصفات المُختَصَّةِ کَی تَنتِجَ مَحصولاً مَرغوباً بِواسِطَةِ الآلاتِ الجَدیدَةِ وَ إستِخدامِ العُمّالِ المُجَربَبینَ.
شَرِکَةُ آرمان کشت قَد نالَت عَلی شهاداتٍ مُختَلِفَةٍ مِن شَرِکَةِ tuv intercert بِسَبَبِ رِعایَةِ المُواصَفاتِ الدّولیَّةِ مِنها: سَنَة 2004 : iso 10002 ، 2005 : iso 22000 ، 2008 : iso 9001 و haccp .
غَرَضُنا إرائَةُ الخِدمَةِ لِلعُمَلاءِ فَلِهذا نَستَخدِمُ جُهدَ سَعیِنا حَتّی نَجلِبَ رِضا العُمَلاءِ وَ نُسَجِّلَ تَجربَةً خاصَّةً فی أذهانِهِم.
مِن تَفاخراتٍ اُخری لِهذهِ الشَّرِکَةِ:
– إنتِخابُها بِمَنزلةِ فَرعٍ مِثالیٍّ مِن جانِبِ مُنَظَّمَةِ الغِذاءِ وَ الدَّواءِّبِالمُحافَظَةِ (سَنَة 1391)
– إنتِخابُها بِمَنزلةِ فَرعٍ مِثالیٍّ مِن جانِبِ دائرَةِ المُواصَفاتِ وَ الأبحاثِ الصِّناعیَّةِ بِالمُحافَظَةِ (سَنَة 91)
– أخذُ تِمثال الَراسیمِ بِعنوانِ «برند برتر کیفیت برتر» (سَنَة 1391)
– أخذُ تِمثالِ رِضا العَمیلِ مِن جانِبِ مُنَظَّمَةِ المُنافَسَةِ (سَنَظ 1390)
– أخذُ تِمثالِ جودَةِ الغِذاءِ
– أخذُ وِسامٍ دولیٍّ بِإسمِ «حلال»

رِسالَةُ المُدیرِ التَّنفیذیِّ

مدیرعامل صنایع غذایی بقا

بِسمِ اللهِ الرَّحمنِ الرَّحیمِ

اَیُّها الاَعِزّاءُ! نَشکُرُ اللهَ بِأنَّهُ مَهَّدَ لَنا فُرصَةً حَتّی نَکونَ فی خِدمَتِکُم فی مَجالِ الصِّحَّةِ الغِذائیَّةِ.

قَد کانَ غَرَضُنا فی مَجالِ الصِّناعَةِ الغِذائیَّةِ لِلوَطَنِ هُوَ حُصولُ الصِّحَّةِ وَ السَّلامَةِ الغِذائیَّةِ مَعَ شِعارِ « بَقاءُ مؤتَمِنِ الطَّبیعَةِ » طِوالَ أربَعینَ سَنَةً وَ مِن زَمَنِ بِدایَةِ نَشاطِ الشَّرِکَةِ. نَحنَ نَبذَلُ نِهایَةَ جُهدِنا حَتّی نَرفَعَ میزانَ الصِّحَّةِ الغِذائیَّةِ فی المُجتَمَعِ بِواسِطَةِ التَّقنیاتِ المُتَقَدّمَةِ وَ رِعاَیَةِ المُواصَفاتِ العالَمیَّةِ.

نَحنُ بِصَدَدِ رِعایَةِ المَسائلِ الخاصَّةِ بِالبَیئَةِ وَ نَحسَبُها مِن الأغراضِ الهامَّةِ وَ نَسعی أن نَتَحَرَّکَ فی مَسیرِ إرتِقاءِ الصِّناعَةِ وَ إرتِقاءِ شأنِنا بِواسِطَةِ التَّمَتُّعِ مِنَ الشّرایطِ المَوجودَةِ وَ الثَّرَواتِ الوَطَنیَّةِ وَ خیارِ الإستراتیجیّاتِ وَ التَّصامیمِ الصَّحیحَةِ فی مَجالِ المُنافَسَةِ. اَفضَلُ الثّروَةِ لِهذهِ المَجموعَةِ هُوَ الموَظَّفونَ المَسؤولونَ النَّشیطونَ ذَوو تَخَصُّصٍ. عِلاوَةً عَلی هذا إنَّ عِلاقاتِنا بِالمُنتِجینَ وَ المُستَهلِکینَ داخِلَ بِلادِنا أو خارِجِهِ وَ حُصولَ الرِّضا عِندَهُم مَعَ أخذِ الشَّهاداتِ الدُّوَلیَّةِ تَحکی عَن جودَةِ المُنتَجاتِ فی هذهِ الشَّرِکَةِ.